فارق الحياة، اليوم الجمعة، المفكر والكاتب والأستاذ الجامعي المغربي، محمد وقيدي، بعد صراع مع المرض.

ويعتبر وقيدي أحد أعلام الفكر والفلسفة بالمغرب، إذ أغنى الخزانة الوطنية بمجموعة من المؤلفات والكتب في مجالات الفلسفة والابستمولوجيا.

وحصل الفقيد سنة 1979 على دبلوم الدراسات العليا في الفلسفة من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، حيث درّس لاحقا الابستمولوجيا. وقد أسهمت كتاباته وترجماته في مجال الفلسفة المعاصرة والتعليم، على نحو رائد، في إغناء الحقل الفكري والأكاديمي والثقافي المغربي.

وصدر للراحل عدد من العناوين، من أبرزها؛ فلسفة المعرفة عند غاستون باشلار (1980)، العلوم الإنسانية والإيديولوجيا (1983)، ما هي الإبستيمولوجيا؟ (1983)، حوار فلسفي: قراءة في الفلسفة العربية المعاصرة (1985)،كتابة التاريخ الوطني (1990)، التعليم بين الثوابت والمتغيرات (1999)، فضلا عن العديد من الدراسات الرصينة في عدد من الصحف والدوريات والمجلات المغربية والعربية.

التعليقات على الكاتب والأستاذ الجامعي المغربي محمد وقيدي يرحل إلى دار البقاء مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. الحكومة تقرر تمديد إغلاق الدار البيضاء 14 يوما إضافيا

قررت الحكومة تمديد فترة العمل بالتدابير التي تم إقرارها يوم 7 شتنبر الجاري، بالدار البيضاء…