حلّ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، بالعاصمة اللبنانية بيروت، في زيارة للتضامن مع اللبنانيين عقب حادث الانفجار الكبير والمروّع الذي أودى بحياة أكثر من مئة شخص وأصاب آلاف آخرين.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي يعد أول رئيس دولة يزور لبنان بعد الفاجعة، إن “لبنان يواجه أزمة سياسية واقتصادية وسيظل يعاني ما لم ينفذ إصلاحات”.

وكان ماكرون يتحدث للصحفيين في بيروت اليوم الخميس بعد هبوط طائرته في مستهل زيارة رسمية في أعقاب الانفجار الضخم في مرفأ بيروت أول أمس الثلاثاء.

التعليقات على ليس زعيما عربيا.. ماكرون أول رئيس دولة يزور بيروت للتضامن معها بعد الفاجعة مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

العثور على طن ونصف من المفرقعات في مرفأ بيروت

كشف متحدث باسم الجيش اللبناني عن العثور على 1320 كيلوغرام من المفرقعات أثناء بحث في مرفأ ب…