شاركت منظمة الصحة العالمية مجموعة من النصائح بمناسبة عيد الأضحى من أجل الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وفي تقرير إرشادي بعنوان “الممارسات المأمونة أثناء عيد الأضحى في سياق جائحة مرض كوفيد-19″، أشارت منظمة الصحة العالمية إلى ملاحظة تزايد في عدد إصابات فيروس كورونا نتيجة الأنشطة المرتبطة بعد عيد الفطر، ولاسيما خلال الزيارات العائلية، والصلوات الجماعية، والتجمعات.

ولذلك، أكدت المنظمة على أهمية الالتزام بالتدابير الوقائية خلال عيد الأضحى، والتي تُعد التجمعات ذات الطابع الاجتماعي، والديني، وذبح الحيوانات من المظاهر الرئيسية فيه.

وأشار التقرير، الذي نُشر على الموقع الرسمي للمنظمة في 25 يوليوز، إلى نصائح تتعلق بالتباعد الجسدي يجب أخذها بعين الاعتبار، ومنها: الحفاظ على مسافة لا تقل عن متر واحد بين الأشخاص في جميع الأوقات، وارتداء كمامة مصنوعة من القماش في حال تعذر ذلك، ومنع تجمعات الأشخاص بأعداد كبيرة في الأماكن العامة في سياق أنشطة العيد.

وفي حال تنظيم تجمع بمناسبة عيد الأضحى، مثل الصلاة، ومآدب الطعام، تنصح المنظمة بإقامة هذه التجمعات في الهواء الطلق إذا أمكن، وتقليص مدتها قدر الإمكان.

وأشارت المنظمة أيضاً إلى أهمية تعزيز النظافة الصحية من خلال عدة طرق، مثل ضمان توافر الصابون والماء بكميات كافية في المرافق الخاصة لغسل الأيدي، فضلاً عن توفير مطهر كحولي لليدين.

ووجهت المنظمة ايضاً إرشادات تتمحور حول ذبح الأضاحي وتوزيعها.

وأشارت المنظمة إلى ضرورة عدم ذبح الحيوانات في المنزل، وزيادة عدد المسالخ أو قدراتها لتشجيع أفضل الممارسات، وضمان تطبيق معايير السلامة، والتباعد الجسدي بالنسبة للزبائن والموظفين على السواء.

ومن المهم أيضاً مراعاة تدابير التباعد الجسدي عند توزيع اللحوم، وفقاً للمنظمة.

التعليقات على منظمة الصحة العالمية تنشر الممارسات المأمونة أثناء عيد الأضحى في سياق جائحة كورونا مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

استقالة وزيرين لبنانيين وشرطة بيروت تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين

أطلقت الشرطة اللبنانية الغاز المسيل للدموع في محاولة لتفريق محتجين يلقون الحجارة ويغلقون ط…