تسلم سفير المغرب سابقا فتح الله السجلماسي، جائزة الكتاب الاقتصادي الفرانكوفوني، تزامنا مع تسليم جائزة تورغوتTurgot للكتاب في الاقتصاد المالي، عن مؤلفه ” مستقبل أروبا يوجد في الجنوب “.

ويوضح فتح الله السجلماسي من خلال مؤلفه، الذي كتب مقدمته وزير الخارجية الفرنسي السابق، هوربرت فيدرين، أهمية وضع محور أروبا-المنطقة المتوسطية إفريقيا في قلب التحولات الجيو- إقتصادية العالمية.

ويرافع السجلماسي، سفير المغرب سابقا لدى الاتحاد الأروبي في بروكسيل سنة ( 2004 – 2003 ) تم في فرنسا سنة ( 2009 – 2004 ) قبل أن يتولى منصب الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط سنة ( 2018 – 2012 ). في كتابه عن ضرورة اعتماد أوروبا لرؤية جديدة لعلاقاتها الاستراتيجية مع جوارها المتوسطي والإفريقي، مذكرا بأن البحر الأبيض المتوسط هو كذلك في واقع الأمر، بحر إفريقي.

وللإشارة فإن الأزمة الحالية لكوفيد-19 وتداعياتها الكبرى التي عصفت على جميع المستويات الاجتماعية منها أو الاقتصادية، أبانت على ضرورة بناء علاقات تضامن جديدة والعمل على تعزيز المناعة المشتركة لمنطقة أوروبا المنطقة المتوسطية- إفريقيا الكبرى.

ولأن المناسبة شرط، ثمن ستيف جانتيلي رئيس الملتقى الفرانكفوني للأعمال، مؤلف فتح الله السجلماسي ، الذي أضحى مرجعا أساسيا لمستقبل العلاقات بين أوروبا والمنطقة المتوسطية وافريقيا.

مضيفا أن الكتاب يحتوي على العديد من الأفكار المجددة والمفيدة خصوصا في هذه الظرفية الصعبة التي يمر بها العالم؛ كما أثار الأهمية التي يكتسيها الفضاء الفرانكوفوني.

التعليقات على جائزة الكتاب الاقتصادي الفرانكوفوني تُتوّج السجلماسي على مؤلفه “مستقبل أروبا يوجد في الجنوب” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

وزارة التربية الوطنية تُوضّح: “لم نحسم بشكل قاطع في النموذج التربوي الذي سيتم اعتماده في الدخول المدرسي المقبل”

على إثر ما تداولته بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي من معطيات اعتبرتها وزارة الت…