أعلنت محكمة التحكيم الرياضي (كاس) ،اليوم الإثنين، إلغاء العقوبة التي فرضها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، بحرمانه المشاركة في مسابقاته لموسمين على خلفية مخالفته قواعد اللعب المالي النظيف، مكتفية بغرامة مالية قدرها 10 ملايين أورو.

ووافقت المحكمة، بحسب خلاصة القرار الذي نشر على موقعها الإلكتروني، على الاستئناف الذي تقدم به النادي الإنجليزي، وألغت عقوبة الإيقاف، وخفت الغرامة المالية التي فرضها الاتحاد الأوربي، من 30 مليون يورو الى عشرة ملايين. وأوردت المحكمة، ومقرها مدينة لوزان السويسرية، في خلاصة الحكم “يرفع الاستبعاد من المشاركة في مسابقات الاتحاد الأوربي للأندية، وتبقى العقوبة المالية مع تخفيضها الى 10 ملايين أورو”.

وشددت على أن مانشستر سيتي “لم يموه التمويل (…) على أنه مساهمات رعائية، لكنه فشل في التعاون مع هيئات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم”.

وضمن نادي سيتي، المتوج بطلا للدوري الممتاز عامي 2018 و2019، التأهل الى الموسم المقبل من مسابقة دوري الأبطال، إذ سينهي هذا الموسم في المركز الثاني في ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز خلف فريق ليفربول الذي حسم اللقب المحلي لصالحه.

وحرم الاتحاد الأوربي لكرة القدم نادي سيتي في فبراير، من خوض مسابقتي دوري الأبطال أو الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” لموسمين بذريعة مخالفته قواعد اللعب المالي النظيف، وفرض عليه غرامة مالية قدرها 30 مليون أورو. لكن النادي تقدم باستئناف أمام محكمة التحكيم، رافضا كل الاتهامات الموجهة له.

التعليقات على محكمة التحكيم الرياضي (كاس) تلغي عقوبة الإيقاف الأوروبي بحق نادي مانشستر سيتي الإنجليزي مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

وزارة التربية الوطنية تُوضّح: “لم نحسم بشكل قاطع في النموذج التربوي الذي سيتم اعتماده في الدخول المدرسي المقبل”

على إثر ما تداولته بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي من معطيات اعتبرتها وزارة الت…