ردّ وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، اليوم الأربعاء، على مطالب قيادات فدرالية اليسار الديمقراطي التي شاركت في اجتماع وزارة الداخلية مع الأحزاب السياسية لمناقشة الاستعدادات للانتخابات المقبلة، بالإفراج عن “المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي، وخلق أجواء سياسية وحقوقية تشجع على المشاركة في الاستحقاقات المقبلة”، قائلاً: لايوجد في المغرب معتقلون بسبب آرائهم”.

وكشفت نبيلة منيب الأمينىة العامة لحزب الاشتراكي الموحد في اتصال مع “الأول”، أن “قيادات الفدرالية التي حضرت اللقاء طالبت بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي، ووقف المتابعات وتصفية الأجواء الحقوقية، لتشجيع الشباب وفئات أخرى من الشعب المغربي على المشاركة في الانتخابات، كنوع من إرجاع الثقة، وإلا فإن العزوف سيكون كبيراً. لكن الوزير لفتيت رد علينا، بأنه لا أحد من المعتقلين حالياً أو المتابعين، متابع أو معتقل بسبب الرأي”.

التعليقات على لفتيت مخاطبا قادة فيدرالية اليسار بعد مطالبتهم بتصفية الأجواء الحقوقية: “لا يوجد في المغرب معتقلون بسبب الرأي” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

محاربة تداول “الكاش”.. الجواهري يدعو إلى تسريع الأداء عبر الهاتف النقال

دعا والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري، اليوم الثلاثاء، إلى تفعيل بالأداء عبر الهاتف الن…