بعد مرور أزيد من ثلاثة أشهر على إعلاق الحدود مع الجارة الشمالية إسبانيا، بدأ الحديث عن تواريخ فتح الحدود، خصوصا بعد دخول المغرب في المرحلة الثانية من تخفيف الحجر الصحي، وكذلك ما تشهده إسبانيا وباقي دول الاتحاد الأوروبي التي رفعت الحجر الصحي.

وفي هذا الصدد، قالت ماريا خيسوس مونتيرو، المتحدثة باسم الحكومة الإسبانية، إن إسبانيا لن تفتح حدودها مع المغرب، إلا في حالة التوصل لاتفاق على المعاملة بالمثل، يسمح للإسبان بدخول أراضي المملكة.

وفي سياق متصل، فقد أعلنت السلطات الإسبانية، عن تمديد إغلاق المعابر الحدودية بين المغرب ومدينتي سبتة ومليلية المحتلتين أسبوعا آخر، اعتبارا من يوم الغد فاتح يوليوز، حسب الجريدة الرسمية الإسبانية.

ومددت السلطات الإسبانية، حسب الجريدة الرسمية، إغلاق معبري المدينتين إلى غاية 9 يوليوز المقبل، بعدما كانت قد قررت غلق حدودها بتاريخ 23 مارس الماضي.

حري بالذكر أن المغرب ضمن مجموعة من 15 دولة ستدرج على قائمة وجهات السفر الآمنة التي كشف عنها الاتحاد الأوروبي اليوم.

وكشفت الدول المدرجة في القائمة عن موقفها من إعادة فتح الحدود، ومنها تونس بالإيجاب والجزائر بالرفض، فيما لم يعلن المغرب عن أي قرار، على الرغم من انتظار الرأي العام توضيحات بشأن المغاربة المقيمين في الخارج أو العالقين، أو مغاربة الداخل الذين يرغبون في السفر.

 

التعليقات على إسبانيا لن تفتح حدودها مع المغرب إلا في حالة المعاملة بالمثل والرباط تلتزم الصمت مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

لجنة الداخلية بمجلس النواب تصادق على مشروع قانون بتغيير المرسوم بقانون المتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية وإجراءات الإعلان عنها

صادقت لجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة بمجلس النواب، مساء اليوم الا…