ناشدت الجامعة الوطنية للصحافة والإعلام والاتصال، التابعة للاتحاد المغربي للشغل، السلطات المختصة، “احترام مبدأ قرينة البراءة، وتمتيع الصحافي عمر الراضي بكل الضمانات القانونية التي يكفلها ويحميها دستور المملكة، احترام مبدأ سرية التحقيق، وضمان حماية معطياته الشخصية”.

واستنكرت الجامعة في بلاغ لمكتبها الوطني، “حملات التشهير التي طالت الصحافي المحقق عمر الراضي، في مجموعة من المنابر الإعلامية رغم تمتعها بالصفة القانونية”.

وتساءل المكتب عن “مدى احترام هذه الممارسات الإعلامية للمواثيق والأعراف المهنية، ومدى احترامها لميثاق أخلاقيات المهنة الصادر عن المجلس الوطني الصحافة”.

ودعت الجامعة كلا من مهنيي قطاع الصحافة والإعلام وأرباب المؤسسات الصحافية الوطنية، إلى “النهوض بالممارسات المهنية السليمة، والمنسجمة مع ميثاق أخلاقيات المهنة؛ والمساهمة الجماعية والجادة في إغناء المشهد الإعلامي بكل المنابر والأجناس الصحافية، وهو ما من شأنه تعزيز مكانة المغرب وتموقعه إقليميا ودوليا، وتعزيز حظوظ ربح رهاناته الإستراتيجية، من خلال تيسير تحقيق أهدافه المرحلية والبعيدة في مختلف الساحات وعبر أوسع المجالات”.

التعليقات على الجامعة الوطنية للصحافة والإعلام والاتصال تناشد السلطات احترام قرينة البراءة للصحافي عمر الراضي وتستنكر “حملات التشهير” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

أخنوش: تخوفنا مع بداية الحجر الصحي من ارتفاع أثمنة اللحوم لاسيما بعد إغلاق الأسواق لكن بعد فتح أكبر عدد منها عادت أسعار القطيع إلى الاستقرار

قال وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، اليوم الاثني…