في الوقت الذي مازالت فيه نتائج التحقيق الذي فتحته لجنة النزاهة والشفافية لحزب العدالة والتنمية مع المصطفى الرميد، لم تظهر بعد؛ استبق سليمان العمراني، النائب الأول للأمين العام لـ”البيجيدي” ذلك بالقول إن قياديي الحزب ومسؤوليه “مستهدفون”.

العمراني خلال تأطيره دورة تكوينية نظمتها الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة كلميم وادنون نهاية الأسبوع في موضوع: “القواعد الأساسية المؤطرة لعمل الحزب، قراءة في القوانين الداخلية””، قال إن “الاستهداف الذي يتعرض له العديد من قياديي ومسؤولي الحزب سواء في الحكومة أو في الجماعات الترابية، مؤشر دال على النجاح المقدر للحزب في تدبير شؤون المواطنات والمواطنين، إلى جانب كل شركائه وعموم الفرقاء”.

وكان نائب رئيس لجنة النزاهة والشفافية لـ”المصباح”، سعيد خيرون، قد أعلن قبل أسبوعين أنه سيتم عرض المصطفى الرميد، عضو الأمانة العامة للحزب ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والمجتمع المدني والعلاقات مع البرلمان، على لجنة النزاهة والشفافية، بغية التحقيق معه بشأن عدم التصريح بكاتبته قيد حياتها في مكتب المحاماة الذي يملكه، لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

هذه النازلة التي تفجرت قبل أسابيع عبر شريط صوتي، كشف فيه صاحبه أن الرميد لم يسو الوضعية الاجتماعية لكاتبته المتوفاة، جميلة بشر، منذ ما يزيد عن 24 سنة؛ أثارت جدلا واسعا بلغ حد المطالبة بإقالة الرميد من الحكومة، كما وصلت تداعياتها إلى مجلس النواب، في وقت مازال فيه وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان صائما عن الكلام.

التعليقات على “البيجيدي” يستبق نتائج “التحقيق” مع الرميد ويؤكد أن “الاستهداف مؤشر على نجاح الحزب في تدبير شؤون المواطنين” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

في ظل مواجهة المغرب مع “أمنيستي”.. الرميد يحل بالبرلمان لمناقشة الوضعية الحقوقية للمملكة

يستعد البرلمان لعقد اجتماع لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب، بغرض مناقشة الو…