طالب المكتب الوطني للجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بعقد لقاء استعجالي مع السيد وزير الداخلية، وذلك لمناقشة “أزمة القطاع وسبل إنقاذه من الإفلاس، ومناقشة كذلك مقترحات الجمعية المتعلقة بتوفير الظروف الملائمة للإقلاع”.

في حين شجب المكتب، في بلاغ له، ما وصفه بـ”التجاهل التام لرئيس الحكومة لمراسلات المكتب الوطني للجمعية قبل و أثناء الجائحة، ونهجه لأسلوب الانتقائية مع الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب”.

وأشار بلاغ الجمعية، الذي أعقب تصريح وزير الداخلية بمجلس المستشارين، يوم 02 يونيو 2020 والذي أشار فيه على أنه تم ترك المجال للمقاهي والمطاعم لاستئناف عملها بصيغة التسليم والتوصيل من اليوم الأول من الحجر الصحي، إلى أن الوقائع كانت مختلفة تماما على الأرض ، كما أنها كانت مختلفة من جهة إلى جهة أخرى، حيث تم منع المهنيين في جل الجهات و الأقاليم من استئناف عملهم بطريقة التسليم من نقطة البيع ، بل تم الاقتصار فقط على خدمات التوصيل ( DRIVE ).

وأضاف ذات المصدر، أن الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم لم تطلب لحد الآن دعما ماليا مباشرا من صندوق كوفيد 19 ، بل قدمت مقترحات تتعلق بتوفير اعتمادات مالية للإقلاع عن طريق البنوك بفوائد مجانية أو شبه مجانية ، كما قدمت مقترحات تتعلق بتعديل بعض مواد من القانون المتعلق بالإيجار والضرائب والجبايات المحلية .

وعبر المكتب عن شبته بـ”الرفض التام لصيغة العمل التي أتى بها بلاغ وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، كما جدد دعوته للجنة اليقظة لفتح قناة حوار لمناقشة صيغ استئناف العمل ، و وضع خطة مشتركة تضمن تعافي و استمرار المقاولات، و تضمن عودة و استمرار العاملين بها”.

 

التعليقات على أرباب المقاهي يشجبون “تجاهل” العثماني ويطالبون بلقاء استعجالي مع لفتيت مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

تداعيات جائحة “كورونا” تخرج سائقي “طاكسي كبير” إلى الاحتجاج وسط البيضاء

نظم العشرات من سائقي سيارات الأجرة من الصنف الأول، وقفة احتجاجية إنذارية، صباح يومه الجمعة…