قال باحثون، أنه يجب فرض الحجر الصحي على رواد الفضاء بعد عودتهم من المريخ لأن عينات الصخور من الكوكب الأحمر قد تكون خطيرة مثل الإيبولا.

كما أكد العلماء، أنه سيتعين على الصواريخ العائدة من المريخ الخضوع لعملية تنظيف كيميائية تتضمن درجات حرارة عالية.

وقال أستاذ علوم الطيران والفضاء في ستانفورد، سكوت هوبارد، لموقع”ستانفورد نيوز”، إن “حماية الأرض من الكواكب” يجب أن تكون لها أهمية قصوى عند استقبال أي شخص أو أي شيء عائد من كوكب المريخ.

وأضاف هوبارد: “في رأيي، ورأي مجتمع العلوم ، إن احتمال أن تحتوي الصخور من كوكب المريخ التي يبلغ عمرها ملايين السنين على شكل من أشكال الحياة التي يمكن أن تصيب الأرض منخفض للغاية، لكن عينات (المريخ) التي تحصل عليها (ناسا) سيتم عزلها ومعالجتها كما لو كانت فيروس الإيبولا حتى تثبت سلامتها”.

وتابع العالم، سيتم “حجزها في درجات حرارة عالية” قبل أن يتمكن العلماء من دراستها.

في وقت سابق، أعلنت ناسا أنها سترسل رواد فضاء إلى المريخ بحلول عام 2035

عن سبوتنيك

التعليقات على “ما حدها تقاقي وهي تزيد في البيض”.. عينات لصخور المريخ قد تجلب فيروسات خطيرة مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

فاس- مكناس.. تعبئة قاعات مغطاة ومدرجات جامعية لتنظيم امتحانات الباكالوريا

قال مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لفاس- مكناس، محسن الزواق، إن 13 قاعة مغطاة وم…