أصبح إلياس العماري، الأمين العام الأسبق لحزب الأصالة والمعاصرة، ورئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة، متفرغاً لنشاطه العقاري، والاستثمار في مشاريع سياحية جنوب إسبانيا، حيث افتتح اليوم الخميس، فندقا فاخرا بمدينة “ماربيا”، التي يزورها أثرياء العالم وكبار تجار المخدرات، بمنطقة “كوستا ديل صول”.

وأضافت المصادر، أن هذا الفندق، الذي يحمل اسم “بلاديوم” لن يكون آخر مشاريع إلياس العماري الذي اختفى في السنتين الأخيرتين، بعد الهزيمة في الإنتخابات التشريعية لسنة 2016، بل هناك مشاريع أخرى قادمة في المستقبل يسعى “صديق صديق الملك”، كما كان يصف نفسه، “أيام العز”، إلى اطلاقها في دولة إسبانيا.

وبحسب ذات المصادر فإن “العماري قرر أيضاً الاستقرار بجنوب إسبانيا رفقة عدد من أفراد عائلته، بعد أن كان يخطط للاستقرار في لندن التي كان يتردد عليها بشكل كبير في السنوات الأخيرة”.

وأكدت المصادر أن إلياس العماري أقدم على اقتناء مجموعة من العقارات، عبارة عن إقامات سكنية، وفندق، ويُرجح أن يوسع من ممتلكاته في إسبانيا في المستقبل.

يذكر أن آخر مرة شوهد فيها إلياس العماري في المغرب، كانت قبل يومين من انطلاق المؤتمر الاخير للبام، حيث كان رفقة بعض أنصاره السابقين في الحزب، على مقربة من المركز التجاري “ميغا مول” القريب من مقر الأصالة والمعاصرة بطريق زعير.

التعليقات على بعدما تم إبعاده من الحياة السياسية.. إلياس العماري يفتتح فندقاً فاخراً في “ماربيا” ويقرر الاستقرار في إسبانيا مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

توقعات أحوال الطقس اليوم الجمعة.. سحب منخفضة وكتل ضبابية

تتوقع مديرية الأرصاد الجوية الوطنية، بالنسبة اليوم الجمعة، أن تتشكل سحب منخفضة مرفوقة بكتل…