أعلن المكتب الجهوي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، بجهة بني ملال خنيفرة، أن الشرطة القضائية بدمنات استدعت يوم السبت 25 يناير الجاري، محمد الميلودي عضو اللجنة الإدارية للجمعية وعضو مكتب فرعها بدمنات، قصد المثول أمامها بأزيلال يوم غد الثلاثاء.

واعتبر الفرع الجهوي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، في بيان له توصل “الأول” بنسخة منه، أن استدعاء محمد الميلودي، يعد “استمرارا لمسلسل التضييق على الحريات الجماعية والفردية، ويدخل ضمن المتابعات والمحاكمات الصورية لنشطاء الجمعية المغربية لحقوق الإنسان”.

وأعربت الهيئة الحقوقية عن تضامنها مع المستدعى ومع كل المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان المتابعين من طرف السلطات، مطالبة بـ”إطلاق سراح أولئك الذين صدرت في حقهم أحكاما جائرة”.

وجدَّد فرع الجمعية بجهة بني ملال خنيفرة، إدانته لما أسماه بـ”مسلسل المتابعات والمحاكمات الصادرة في حق مناضلي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان على المستوى الوطني عامة، وعلى المستوى الجهوي خاصة، بعد متابعة أنوار وخماموش وصالح بلقدية وإصدار حكم بالسجن في حق عبد العالي باحماد الملقب بـ”بودا”.

التعليقات على استدعاء ناشط من طرف الشرطة بدمنات والجمعية المغربية لحقوق الإنسان: “هذا استمرار لمسلسل التضييق على الحريات” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

بنعبد القادر يطلق النار على “البيجيدي”: ربط تعثر مشروع القانون الجنائي بالخلاف حول مادة تضليل للرأي العام

قال وزير العدل محمد بنعبد القادر إن ربط تعثر مشروع القانون الجنائي بالخلاف حول مادة من موا…