دعا التنسيق النقابي للنقابة الوطنية للتعليم والجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي إلى خوض إضراب وطني بالتعليم الأربعاء 29 يناير 2020، بالإضافة إلى المشاركة في المسيرة الوطنية في نفس اليوم، بساحة النصر بالبيضاء، وذلك احتجاجاً على ما اعتبره “الهجمة غير المسبوقة للحكومة المغربية على الحريات العامة والحقوق والمكتسبات من خلال سن قوانين تراجعية وانتكاسية (القوانين التراجعية لأنظمة التقاعد، فصل التكوين عن التوظيف، العمل بالعقدة، تفويت خدمات عمومية لشركات المناولة…)”.

كما أعلن التنسيق النقابي في بيان تصول “الأول” بنسخة منه، دعمه لـ”الإضراب الوطني للأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد، من الثلاثاء إلى الجمعة 28 و29 و30 و31 يناير 2020″.

ويأتي احتجاج التنسيق النقابي حسب البيان، “ضدا على السياسات اللاشعبية للحكومات المتعاقبة التي تواصل الإجهاز على الوظيفة العمومية والمرفق العمومي، وتستمر في التخريب الممنهج لمنظومة التربية والتكوين مكرسة بذلك التخلف والفقر الهشاشة والإقصاء…؛”.

واستحضاراً  لـ”تعنت الحكومة والوزارة في الاستجابة للمطالب العادلة والمشروعة لمختلف فئات الشغيلة التعليمية وكل العاملين بالتعليم رغم الاحتجاجات المتواصلة والمتصاعدة ووضعية الاحتقان الذي يعيشه القطاع”.

وحمل التنسيق النقابي في بيانه،  الحكومة ووزارة التربية الوطنية مسؤولية “وضعية الاحتقان التي تعيشه منظومة التربية والتكوين جراء الهجوم على الحقوق والمكتسبات وتحرير التشريعات التراجعية والتسويف في الاستجابة للمطالب الملحة لمختلف الفئات التعليمية”.

التعليقات على التنسيق النقابي في قطاع التعليم يدعو لإضراب وطني ومسيرة احتجاجية الأربعاء المقبل مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

رئيس جماعة بالصويرة يحاول قتل سويسرية خوفا من منافستها له

فتحت مصالح الدرك الملكي بإقليم الصويرة تحقيقا مع رئيس جماعة قروية في قضية تتعلق بمحاولة ال…