في الوقت الذي كانت تستعد فيه مدينة مراكش لاحتضان تظاهرة ثقافية كبيرة نهاية شهر يناير الجاري بحضور شخصيات عالمية وازنة، احتفالا باختيارها عاصمة الثقافة الإفريقية؛ أعلن الرسام والروائي المغربي المشهور، ماحي بينبين، عن إلغاء هذا الحدث لأسباب قال إنها “غير مفهومة”.

وكشف ماحي بينين، مساء أمس الأربعاء، أن المدينة الحمراء التي توجتها منظمة المدن المتحدة والحكومات المحلية في إفريقيا، السنة الفارطة، بلقب أول عاصمة للثقافة الإفريقية، “لم تعد كذلك”، مضيفا، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن مراكش تنازلت عن احتضان هذا الحدث الذي كان مقررا افتتاحه في 31 يناير الجاري، لصالح العاصمة الرباط.

بينبين، الذي كان قد غادر المغرب صوب الولايات المتحدة الأمريكية متنقلا بين عدد من دول العالم حيث عرض لوحاته الفنية بأعرق المتاحف ودور الثقافة المعروفة قبل أن يقرر العودة إلى المغرب والاستقرار بمدينة مراكش، لم يخف في تدوينته أسفه حيال “هذا التغيير الذي طرأ بعد أشهر من التحضير المكثف”.

وأورد صاحب رواية “مؤنس الملك” أن ولايته كرئيس فخري مشرف على هذه التظاهرة الاحتفالية الكبيرة قد انتهت مساء أمس الأربعاء 22 يناير الجاري.

وحاول موقع “الأول”، صباح اليوم الخميس، التواصل في أكثر من مناسبة مع المدير الجهوي لوزارة الثقافة بمدينة مراكش، عز الدين كرا، غير أن رقم هاتفه ظل خارج التغطية.

التعليقات على مراكش تتنازل عن لقب عاصمة الثقافة الإفريقية لصالح الرباط والفنان ماحي بينبين: الأسباب “غير مفهومة” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

تطور مثير.. الشرطة تستمع لمايسة سلامة الناجي في قضية وزير الصحة

مثلت صباح اليوم الجمعة، المدونة مايسة سلامة الناجي، أمام رجال الشرطة بولاية أمن الرباط، وذ…