أثارت تصريحات أدلى بها المحامي عن هيئة الدار البيضاء، عمر أزوكار، خلال ندوة حول تحرير العقود العقارية، قلَّل فيها من قدرات بعض المحامين على تحرير العقود واتهم البعض الآخر بتلقي رشاوى، غضب الهيئة التي ينتمي إليها، إذ سارعت إلى استدعائه للمثول أمام المجلس التأديبي، يوم 25 دجنبر الجاري.

وبَسطت هيئة المحامين بالدار البيضاء في مراسلة وجهتها إلى المحامي عمر أزوكار، دوافع استدعائها له، مجملة إياها في تلفظه بعبارات تدخل في نطاق المخالفات المنصوص عليها في مواد قانون ممارسة مهنة المحاماة، من قبيل؛ “أن المحامي غير مؤهل من الناحية القانونية أن يحرر العقود في المادة العقارية”،”المحامي لا يجيد حتى النفقة”، “عندنا ناس محامون يبيعون رأسياتهم بـ400 درهم”، “السادة الوكلاء غير كيحترمونا وإلا سيرموننا في الحبس”.

مجلس هيئة المحامين بالدار البيضاء، اعتبر هذه الوقائع بحسب المراسلة ذاتها التي يتوفر “الأول” على نسخة منها، “مخالفات توصف قانونيا بالإخلال بالنصوص القانونية والتنظيمية وقواعد المهنة وأعرافها والإخلال بالمروءة والشرف  والمساس بمبادئ الاستقلال والتجرد والنزاهة والكرامة، وما تقتضيه الأخلاق الحميدة”، مستندا في ذلك على مقتضيات المواد 13 و12و 61 من قانون المهنة، إضافة إلى المادة 14 من النظام الداخلي لهيئة المحامين بالدار البيضاء.

وبينما شددت أكبر هيئة للمحامين في المملكة ضمن وثيقتها على أن المحامي أزوكار “أضر بالمهنة”، عبر عدد من المحامين عن تضامنهم مع زميلهم أزوكار لافتين إلى أنه عبر فقط عن وجهة نظره.

وانزعج بعض المساندين لأزوكار من سلوك نقيب هيئة المحامين بالدار البيضاء، حسن بيراوين، مسطرة التأديب، غير مستبعدين أن يكون للخطوة علاقة بموقف المحامي أزوكار من الانتخابات الأخيرة للهيئة.

التعليقات على هيئة المحامين بالدار البيضاء تحيل محاميا على المجلس التأديبي بسبب “400 درهم” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

تطور مثير.. الشرطة تستمع لمايسة سلامة الناجي في قضية وزير الصحة

مثلت صباح اليوم الجمعة، المدونة مايسة سلامة الناجي، أمام رجال الشرطة بولاية أمن الرباط، وذ…