دعا الوزير السابق والقيادي في حزب الاستقلال لمدة أربعة عقود، عبد الحق التازي، إلى رفع ملتمس إلى الملك محمد السادس من أجل العفو على مؤسس يومية “أخبار اليوم”، توفيق بوعشرين، المدان بـ15 سنة سجنا نافذا، بتهم ثقيلة أبرزها “الاتجار بالبشر” و”الاغتصاب”.

وفي لقاء صحافي عقد اليوم الثلاثاء حلَّ فيه محمد عبد الرحمان برادة، الرئيس المدير العام السابق لمجموعة “سابريس” للنشر والتوزيع، ضيفا على وكالة المغرب العربي للأنباء بالرباط، تناول عبد الحق التازي الكلمة وخاطب الحاضرين الذين توزعوا بين سياسيين وصحافيين وأساتذة جامعيين وكتاب قائلا: “أريد أن أطلب من الحاضرين بأن نرفع ملتسما إلى الملك للعفو عن الصحافي المقتدر بوعشرين”.

صاحب كتاب “مذكرات في النضال الوطني السياسي والدبلوماسي”، اعتبر في معرض تدخله أن اعتقال بوعشرين والحكم عليه بـ15 سنة سجنا نافذا خلفيته “دفاعه عن المصالح العليا لأبناء الشعب المغربي وعن وطنه المغرب”.

وزاد عبد الحق التازي، وهو أحد مؤسسي “سابريس”: أعتقد أنه حان الوقت ليُعفى عن هذا الرجل الملتزم وعن جريدته الملتزمة. لذلك أشدد وأطلب من الحاضرين أن يكون هناك نداء للعفو عن بوعشرين”.

من جهته، رحَّب الصحافي محمد عبد الرحمان برادة، بالمبادرة التي اقترحها صديقه التازي، موجها له الشكر على ما أبان عنه من نبل وتعاطف مع الصحافي توفيق بوعشرين.

وجاء في رد برادة الموجه إلى التازي: “شكرا على تعاطفك مع الصحافي والصحافيين.. كنت دائما قريبا منهم، نبيلا، مناضلا، متعاطفا وها أنت تجدد ذلك.. نحن نتفق معك ونتمنى أن تزدهر الصحافة ببلادنا وأن ينال الصحفيون ما يستحقونه من عناية ودعم”.

التعليقات على الوزير السابق عبد الحق التازي يرفع ملتمسا إلى الملك للعفو عن بوعشرين وبرادة يُثمن المبادرة مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

في ظل مواجهة المغرب مع “أمنيستي”.. الرميد يحل بالبرلمان لمناقشة الوضعية الحقوقية للمملكة

يستعد البرلمان لعقد اجتماع لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب، بغرض مناقشة الو…