نفت إدارة المركز الاستشفائي ابن رشد بالدار البيضاء، خبر انتحار طبيب من أصول إفريقية داخل مكتبه بمستشفى ابن رشد، معتبرة أن ما تم تداوله عبارة عن “مغالطات ومعلومات خاطئة”.

وحسب ما أوضحته إدارة المركز الاستشفائي، فإن الهالك تم استقابله يوم الجمعة 13 شتنبر 2019، بمصلحة المستعجلات بمستشفى ابن رشد، على إثر حادث وقع خارج المستشفى، وقد تم التكفل به لمدة شهر قبل أن توافيه المنية بقسم الإنعاش يوم الجمعة 11 أكتوبر.

يذكر أنه تم تداول خبر انتحار طبيب ينحدر من دول جنوب الصحراء، متخصص في داء السكري والغدد بالجناح 26، مساء أول أمس الجمعة، بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء في ظروف غامضة.

التعليقات على إدارة مستشفى ابن رشد تخرج عن صمتها بخصوص انتحار طبيب “إفريقي” داخل مكتبه مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

كيف يمكن مساعدة التلاميذ والطلبة الذين لا يمكنهم متابعة الدروس عن بعد؟

بعدما تم تعليق الدراسة في 13 مارس الماضي للحد من تفشي كوفيد-19، تم استبدال الدروس الحضورية…