التمس محمد المسعودي، ممثل النيابة العامة في قضية محاكمة مؤسس يومية “أخبار اليوم” المتابع بتهم أبرزها “الاتجار بالبشر”و”الاغتصاب”، توقيع أقسى العقوبات في حق بوعشرين.

وطالب المسعودي، في ختام مرافعة طويلة ألقاها اليوم الثلاثاء بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، هيئة المحكمة برفع العقوبة المحكوم بها بوعشرين ابتدائيا من 12 سنة إلى عشرين سنة سجنا نافذا، مع غرامة مالية قدرها مليون درهم.

الوكيل العام أسس ملتمسه هذا على كون المتهم استباح عرض 11 سيدة، وأهدر كرامتهن، مستغلا حاجتهن وضعفهن، غير مبال بأنينهن ووضعهن الاجتماعي، مخاطبا القاضي لحسن الطلفي بنبرة حادة “إنه لا يستحق لا شفقة ولا رحمة”.

وتابع ممثل النيابة العامة كلامه في غياب بوعشرين الذي انسحب من جلسات محاكمته، قائلا: “المتهم بوعشرين اقترف ظلما اهتز له عرش الرحمان”.

وقبل أن يسدل الستار على مرافعته التي توزعت على ثلاث جلسات متتالية، وجَّه المسعودي ما أسماه “رجاء” لهيئة الحكم، مفاده “لدي طفلتين اثنتين، أريد الاطمئنان عليهما.. ولا أريد ان أراهما عندما يلجا سوق الشغل تتعرضان للاستغلال، لذلك؛ وللحيلولة دون وقوع هذا، يتعين على عدالة محكمتكم تشديد العقوبة في حق المتهم، كي يكون عبرة لكل من سيفكر في اقتراف جرائم مماثلة مستقبلا”.

التعليقات على عاجل.. النيابة العامة تطالب برفع العقوبة في حق بوعشرين والحكم عليه ب20 سنة سجنا نافذا ومليون درهم غرامة مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

العدالة والتنمية يطوي مرحلة بنكيران ويستعرض التحديات المستقبلية التي تواجهه

أسدل حزب العدالة والتنمية الستار على سلسلة الحوار الداخلي التي أطلقها قبل أشهر، لتجاوز تدا…