حاول توفيق بوعشرين مؤسس يومية “أخبار اليوم” وموقع “اليوم24″، قبل إعلان انسحابه والتزامه الصمت، بكل ما يملك من حجج، إقناع المحكمة بوجود تناقضات في تعليل الحكم الإبتدائي، خلال جلسة اليوم الجمعة بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء.

وقال بوعشرين، “إن تعليل الحكم الإبتدائي اعتبار أن ما تم استخراجه من الفيديوهات يدعم ما جاء في شكايتي كل من نعيمة الحروري، وخلود الجابري، في حين أن المشتكيتين لم يتم استخراج فيديوهات لهما حسب محاضر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، وبالتالي، سيدي الرئيس لقد تم تحويل دليل برائتي إلى دليل لإدانتي بشكل غير معقول ولا يقبله المنطق”.

وقال بوعشرين “لقد قلتها خلال المرحلة الابتدائية وأعيد تأكيدها، إن المصرحات والمشتكيات، بالفعل ضحايا ولكن ضحايا الجهة التي أتت بهم في هذا الملف، ضد إرادتهم وجعلتهم حطباً لحرقي، لكنهم سيُحرقون وسأحرق معهم”.

التعليقات على بوعشرين: دليل برائتي حولته المحكمة إبتدائياً إلى دليل إدانة والمشتكيات استعملوا حطباً لإحراقي مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

تقرير للعدل والإحسان يرسم صورة قاتمة عن المغرب: “السلطوية تواصل تجريف المشهد وإضعاف المؤسسات ومحاربة المعارضة”

أصدرت الدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان الإسلامية المعارضة تقريراً سياسياً، رسم صورةً…