خلق إلتراس “هيركوليس” الفصيل المشجع لفريق اتحاد طنجة، الحدث هذا الأسبوع على مواقع التواصل الإجتماعي، بالإصدار الجديد للمجموعة، والمتعلق بأغنية “ولد الشعب”.

وعبر مجموعة من النشطاء عن اعجابهم بمضمون الأغنية التي تحكي عن هموم المغاربة، مع الهجرة السرية والموت وسط البحار، معتبرين أن هذه الأغنية تدخل ضمن الجيل الجديد من الشعارات التي أصبحت ترفع في الملاعب من قبيل أغنية “في بلادي ظلموني” التي يتغنى بها الفصيل المشجع لفريق الرجاء البيضاوي.

وانتقد جمهور طنجة القانون المتعلق بالتجنيد الإجباري، حيث عبروا عن ذلك في الأغنية ب”لا خدمة لاردما وبغاوني نكون عسكري”، فيما اعتبر ذات الجمهور أن السبب الحقيقي في هجرة الشباب إلى أوروبا هو الأوضاع المزرية التي يعيشها داخل البلاد.

كما وجه شباب “هيركوليس” انتقادهم للسياسة الصحية والتعليمية والإجتماعية بالمغرب، قائلين “لا صحة لا تعليم غي الرشوة والفساد”، مضيفين “لفلوس في المشاريع والأطفال في الشوارع عاشوا غي ضحايا”.

تجدر الإشارة إلى أنه مباشرة بعد تغني جمهور الرجاء بأغنية “في بلادي ظلموني”، سعت مجموعة من الفصائل المشجعة للفرق الكروية الوطنية إلى تقليديها والتعبير في أغانيها عن الوضعية المزرية التي يعيشها الشباب المغربي في الوقت الحالي، وكان آخر هذا النوع من الأغاني، أغنية “ما رانيش أليز” لإلتراس الوينرز الفصيل المشجع لفريق الوداد البيضاوي.

التعليقات على على طريقة “في بلادي ظلموني”.. جمهور اتحاد طنجة يخلق الحدث بأغنية تحكي هموم الشعب (فيديو) مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

الجمعيات الأمازيغية بالدريوش تتهم السلطات المحلية بـ”سياسة التمييز العنصري” (صور)

أصدرت الجمعيات الأمازيغية بجماعة وقيادة اتسافت، باقليم الدريوش بيانا احتجاجيا شديد اللهجة،…