وجهت إلى مغني الأوبرا الشهير بلاسيدو دومنغو تهم بالتحرش الجنسي من قبل عدة نساء، وخلال فترة ممتدة لعدة عقود.

وكان من المقرر أن يشارك دومينغو في الحفل الافتتاحي لأوركسترا فيلادلفيا في 18 سبتمبر، لكن المنظمين قالوا إنهم سحبوا دعوتهم له بعد ظهور هذه المزاعم.

 وقالت وكالة الأنباء أسوشيتيد برس بأن ثماني مغنيات وراقصة واحدة، يزعمن أنهن تعرضن للتحرش الجنسي من قبل التينور الإسباني الشهير منذ أواخر الثمانينات.

وقالت وكالة الأنباء أسوشيتيد برس بأن ثماني مغنيات وراقصة واحدة، يزعمن أنهن تعرضن للتحرش الجنسي من قبل التينور الإسباني الشهير منذ أواخر الثمانينات.

إلا أن واحدة فقط من النساء التسع، وهي مغنية الميزو سوبرانو (السوبرانو المتوسط) باتريشيا وولف، وافقت على إعلان اسمها.

ونفى دومينغو هذه الاتهامات، كما تعهدت دار الأوبرا، التي يديرها في لوس أنجلوس بالتحقيق في هذه الاتهامات بمساعدة “مستشار خارجي“.

وبحسب أسوشيتيد برس، فإن ست نساء أخريات يزعمن أن التينور تسبب في شعورهن بعدم الارتياح من خلال عرضه”اقتراحات جنسية” عليهن

التعليقات على ثماني مغنيات وراقصة يتهمن مغني الأوبرا الشهير بلاسيدو دومنغو بالتحرش الجنسي مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

محامي الصحافية هاجر الريسوني: نحن أمام جريمة ليس فيها لا مشتكي ولا ضحية