عاش شارع العيون التابع للملحقة الإدارية أزلي بمدينة مراكش، صبيحة يوم أمس الثلاثاء، حالة استنفار قصوى لعناصر الوقاية المدنية والسلطات الأمنية وأفراد الشرطة العلمية، بعدما أقدم شخص في عقده الرابع على الانتحار حرقا داخل منزل أسرته بالحي المذكور.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن المعني بالأمر سكب البنزين على جسده قبل أن يعمد إلى إضرام النار، ما أدى إلى وفاته متأثرا بالحروق الخطيرة التي أصابته.

وخلَّف هذا الحادث المأساوي، صدمة كبيرة في صفوف أفراد أسرة الهالك وكذا جيرانه، في حين فتحت مصالح الأمن الوطني تحقيقا قضائيا لكشف ملابسات النازلة والوقوف عند كامل حيثياتها.

التعليقات على أربعيني ينتحر حرقا بمراكش في ثاني أيام عيد الأضحى مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

لفتيت يفتح تحقيقاً في اختلالات “كورنيش” أسفي الذي تم تشييده بمليارين

دخل عبد الوفي لفتيت، وزير الداخلية، على خط “فضائح” همت بناء “كورنيش آسفي”، الذ…