فاروق المهداوي _ الرباط

كشفت مصادر مطلعة، أن الفرقة الوطنية تستعد لوضع يدها على جميع الوثائق والملفات المرتبطة بعدد من الصفقات والمشاريع، التي أبرمتها جمعية المشاريع الاجتماعية لعمال وكالات وشركات توزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بالمغرب، والتي تتحكم في ميزاية سنوية تقدر ب20 مليار سنتيم.

وحسب ما أوردته ذات المصادر فإن الشكاية نبهت إلى أن الجمعية أصبحت تحت عبئ مديونية غير مبررة تقدر بأزيد من 10 مليارات سنتيم، معظمها موزع على شركات تعمل لفائدة الرئيس الذي يدعي تمتعه بحصانة منيعة بمدينة الدار البيضاء.

وقالت المصادر ذاتها، أن شبهات تتعلق بتبييض أموال تتم بواسطة شركات معروفة انطلاقا من ميزانية الجمعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

النيابة العامة تكشف حقيقة تسريبات المحاضر المنسوبة للفرقة الوطنية بخصوص ضبط 9 أطنان من الحشيش

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، أنه على إثر تداول بعض مواقع ال…