الرباط- فاروق المهداوي

بعد صراع كبير دام لأشهر حول رئاسة مجلس جهة كلميم واد نون، استطاع أعضاء مجلس الجهة، صباح اليوم الجمعة 5 يوليوز الجاري، انتخاب مباركة بوعيدة، في منصب رئيسة للجهة خلفا لابن عمها المعزول، عبد الرحيم بوعيدة.

وحسب ما كشف عنه مصدر جد مطلع ل”الأول”، فإن أعضاء المجلس انتخبوا كذلك عربي أقسام نائبا أولا لبوعيدة، بينما تم انتخاب حسن بالفقيه، شقيق عبد الوهاب بالفقيه، عضو المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي، نائبا ثانيا لها وعبا محمود ونافع الوعبان سهام أزركي نوابا لبوعيدة.

وأكد ذات المصدر أن الانتخابات جرت بمقر ولاية جهة كلميم واد نون، بعد أن كانت وزارة الداخلية قد أوقفت عبد الرحيم بوعيدة.

تجدر الإشارة إلى أن مباركة بوعيدة عضوة المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، كانت قد خاضت حربا حامية الوطيس من أجل خلافة ابن عمها على رأس مجلس جهة كلميم واد نون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

محاربة تداول “الكاش”.. الجواهري يدعو إلى تسريع الأداء عبر الهاتف النقال

دعا والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري، اليوم الثلاثاء، إلى تفعيل بالأداء عبر الهاتف الن…