قرر هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، المشرف العام على المنتخب الأول، استبعاد اللاعب عمرو وردة، من معسكر الفريق خلال بطولة كأس أمم إفريقيا، لأسباب سلوكية.

وأوضح الموقع الرسمي للاتحاد المصري، اليوم الأربعاء، أن “القرار جاء بعد التشاور مع الجهاز الفني، والإداري للفريق، في إطار الحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز داخل صفوف المنتخب”.

ومن المقرر أن يستكمل المنتخب المصري بطولة الأمم الإفريقية ب22 لاعبا، بعد استبعاد لاعب باوك اليوناني.

ويواجه المنتخب المصري، مساء اليوم، منتخب الكونغو الديمقراطية في ثاني مواجهات الفراعنة بأمم إفريقيا، علما أن مواجهته الأولى انتهت بفوز الفريق (1-0) على زيمبابوي.

وتحتل مصر المركز الثاني في المجموعة الأولى، بينما تتصدر أوغندا المجموعة ذاتها بعد الفوز على الكونغو بهدفين نظيفين في الجولة الأولى، في حين يحتل منتخب الكونغو المركز الأخير.

 

وحسب العديد من الصحف المصرية، فإن قرار استبعاد وردة جاء بعد الأزمة التي تفجرت داخل معسكر الفراعنة، عقب قيام عارضة أزياء مصرية تدعى مريهان باتهام أربعة من لاعبي المنتخب المصري (عمرو وردة وأيمن أشرف ومحمود حمدي “الونش” وأحمد حسن “كوكا”) بالتحرش بها لفظيا من خلال حسابها الشخصي على “إنستغرام”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

رئيسة منظمة المرأة التجمعية بجهة الدار البيضاء: نحن كحزب مع الحريات الفردية ونحتاج لترسانة قانونية لحماية الحياة الشخصية للأفراد