من المعروف أن الجميع يحلم بشعر كثيف ناعم له مظهر جذاب وفي سبيل ذلك يطرق العديد من الأبواب للوصول إلى هذا الحلم، ولما لا فالشعر أحد مقومات الجمال الرئيسية سواء للرجل أو المرأة على حدٍّ سواء، لذا تجد العديد يبحثون عن الخلطات الطبيعية والوصفات الدوائية وغيرها حتى يستطيعوا الحفاظ على هذا الحلم، ولكن تأتي الرياح بما لاتشتهيه السفن ويتساقط هذا الحلم حتى يصل الفرد لمرحلة الصلع وهذا الأمر يؤرقه نفسيًا ويجعله غير واثق من نفسه، ويحتاج الوصول إلى حل نهائي من هذا الصلع ويتساءل هل هناك بالفعل حل لهذه المشكلة؟ بالطبع هناك حل ونهائي ومثالي لهذه المشكلة وهي عملية زراعة الشعر في تركيا حيث يوجد هناك الخبرة والمهارة ووفرة المراكز والأطباء المهرة خاصة بعد انتشار هذه العملية بشكل واسع واقبال العديد من الأفراد عليها، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هو ما هي مراحل عملية زراعة الشعر؟ وكيف تجري؟ وهل لها خطوات معينة؟ وهذا ما سوف نستعرضه من خلال توصيات مشفى فيرا كلينيك الذي يعتبر من أفضل مراكز زراعة الشعر في تركيا ويتمتع بشهرة كبيرة وسمعة طيبة للغاية في تركيا وغيرها من البلاد العربية.

تفاصيل مراحل إجراء عملية زراعة الشعر في تركيا
دعونا نتفق في البداية على أن عملية زراعة الشعر في تركيا هي عملية تجميلية تهدف إلى إعادة الفرد إلى مظهره الأول قبل تساقط الشعر وحدوث الصلع، يقوم الطبيب بنقل بعض البصيلات من المنطقة المانحة والتي تتميز بتوافر الشعر المقاوم للتساقط إلى المنطقة المصابة والتي تخلو من الشعر أو يوجد بها بعض الشعيرات الرقيقة والضعيفة، يعتمد الطبيب على بعض التقنيات في عملية زراعة الشعر والتي طالما حاول الطب والتطور التكنولوجي العمل على راحة المريض من خلال تحديث هذه التقنيات ليصل بالمريض لأفضل النتائج وأقل ألم ممكن وأقل فترة نقاهة، ومن بين هذه التقنيات الحديثة تقنية السفير، تقنية الزرع المباشر، وتقنية البيروكوتان وغيرها، ولكن تظلعملية زراعة الشعر في تركيا ومدى جودتها متوقفة بالمقام الأول على الطبيب ومهارته وخبرته، أما عن مراحل إجراء عملية زراعة الشعر فهي تسير كالنحو التالي:
مرحلة التجهيز قبل عملية زراعة الشعر
تسير هذه المرحلة بناء على عدد من الخطوات ولكل فرد مشترك في العملية دور معين كالتالي:
• يقوم الطبيب بإجراء الكشف المبدئي على المريض لمعرفة مدى مناسبته لإجراء عملية زراعة الشعر، كما يقوم بتحديد شكل الرأس بعد الزرع وتحديد عدد البصيلات التي تحتاجها المنطقة المصابة، كما يقوم بالاطمئنان على حالة المنطقة المانحة والشعر المتواجد فيها ليتمكن من إجراء العملية بدون مشاكل، كما يتم في الكشف المبدئي تحديد عدد الجلسات التي يحتاجها المريض للزراعة وغيرها من إجراءات تتم بواسطة الطبيب.
• أما الفريق الطبي فيقوم في تلك المرحلة بعمل التحاليل اللازمة للمريض قبل إجراء عملية زراعة الشعر للكشف عن أي أمراض قد تعوق هذه العملية، وتأثير بعض الأدوية التي يتناولها والتي ستظهر في التحاليل.
• أما الدور الذي يقع على المريض فهو التوقف عن أي أدوية يتناولها وظهر لها تأثير على العملية، كما يجب أن يتوقف عن بذل أي مجهود بدني شاق يقوم به، في هذه المرحلة لابدّ وأن يتناقش مع الطبيب في الحالة النهائية المتوقع الوصول إليها، كما يجب أن يكون على معرفة ودراية بمراحل إجراءعملية زراعة الشعر في تركيا والخطوات التي سوف يمر بها حتى لا يحدث له صدمة اتجاه أي خطوة وخاصة فيما بعد العملية.
مرحلة الاقتطاف
يقوم المريض بالاستعداد لعملية زراعة الشعر في تركيا عن طريق تناول الفطور بشكل صحي والتوقف عن شرب أي مواد بها كحول أو كافيين، وارتداء ملابس فضفاضة والتوجه إلى المركز، هنا يقوم الفريق الطبي بتخدير فروة الرأس بواسطة إبر المخدر الموضعي، حتى يتم إجراء العملية دون الإحساس بأي ألم، بعدها يقوم الطبيب باستخدام أدوات الاقتطاف الخاصة باستئصال البصيلات من المنطقة المانحة والتي تكون في الغالب في مؤخرة الرأس أو على الجانبين خلف الأذن بالعدد الذي تم تحديده مسبقًا، يستخدم للاقتطاف أدوات معينة غاية في الدقة ولكنها تختلف حسب التقنية التي تم اختيارها من قبل، فالأدوات التي يستخدمها في عملية زراعة الشعربتقنية السفير تختلف عن المستخدمة في تقنية أقلام تشوي وغيرها، ثم يتم حفظ البصيلات في سائل خاص يحتوي على الفيتامينات والمواد المغذية،حتى يتم الاحتفاظ بها لأطول فترة ممكنة، تستغرق هذه المرحلة مدة طويلة قد تصل إلى أربع ساعات.
مرحلة فتح القنوات
في بعض التقنيات مثل تقنية أقلام تشوي لا يحتاج الطبيب لهذه المرحلة حيث يتم الزرع بشكل مباشر، ولكن بصفة عامة تجري هذه الخطوة بعد حفظ البصيلات حيث يتم فتح قنوات داخل المنطقة المصابة لاحتضان البصيلات التي سيتم زرعها وذلك عن طريق بعض الأدوات الدقيقة وبزاوية معينة حتى يمكن الوصول إلى المظهر الطبيعي الذي يرغب به المريض، في الغالب تستغرق هذه المرحلة ما يصل إلى ساعتين ويكون فيها المريض تحت تأثير المخدر الموضعي، تعتبر هذه المرحلة من أهم مراحلعملية زراعة الشعر كلها فالمظهر النهائي يتوقف على دقة فتح القنوات بشكل ماهر.
مرحلة زراعة البصيلات
بعد الاقتطاف والحفظ وفتح القنوات تأتي مرحلة زراعة البصيلات، ويكون أيضًا المريض تحت تأثير المخدر الموضعي، يقوم الفريق الطبي بفحص البصيلات المحفوظة لتحديد أي منها يصلح لزرعه، ثم بعد ذلك يبدأ الطبيب بغرس البصيلات واحدة تلو الأخرى بمنتهى الدقة والحذر حتي ينتهي الطبيب من العدد المحدد، تستغرق هذه المرحلة ما يصل لأكثر من أربع ساعات، وبعد انتهاء هذه المرحلة يقوم الفريق الطبي والطبيب بتوجيه المريض لبعض التعليمات الواجب اتباعهابعد إجراء عملية زراعة الشعر ليصل المريض لأفضل نتيجة يتمناها. وبانتهاء هذه المرحلة تكونعملية زراعة الشعر في تركيا قد انتهت ويمكن للفرد التوجه لمكان إقامته ليبدأ بعدها مرحلة جديدة ولكنها تعتمد عليه هو ومدى سلوكه حسب إرشادات الطبيب.
مرحلة ما بعد عملية زراعة الشعر
تتوقف هذه المرحلة بالكامل على المريض نفسه واتباعه للإرشادات الممنوحة له من قبل الطبيب، في أول يوم بعدعملية زراعة الشعر في تركيا يقوم بالتوجه مرة أخرى إلى المركز الطبي للاطمئنان على العملية والبصيلات التي تم زرعها، كما يقوم الفريق الطبي بشرح مرحلة الغسيل لهذه البصيلات بطريقة جيدة، وقد يقوم بإجراء هذه المرحلة بنفسه ليتمكن المريض من فهم هذه المرحلة بإتقان، وذلك باستخدام شامبو طبي ممنوح له من المركز، كما يرشد المريض لبعض النقاط الواجب الانتباه لها مثل:
• تناول الأدوية الموصوفة له سواء المضادات الحيوية أو المسكنات في مواعيد محددة.
• تجنب لمس البصيلات وخاصة في أول أسبوع بعد إجراء عملية زراعة الشعر، كما لا بدّ من الحذر عند غسل هذه البصيلات.
• استخدام الشامبو الطبي والمرطبات التي وصفها لك الطبيب لغسل الشعر وخاصة في أول مرحلة.
• قد يحدث بعض التورمات في فروة الرأس وإحمرار وقد تصل هذه الأمور إلى الجبهة والعينين بعد عملية زراعة الشعر ولكن لا داعي للقلق فهذه الأمور سوف تختفي بعد يومين أو ثلاثة.
• تجنب بذل أي مجهود بدني مما قد يؤدي إلى الإضرار بالشعر المزروع وخاصة التمرينات الرياضية العنيفة.
• تجنب استخدام المصففات الحرارية والبعد عن الشمس بشكل تام بعد إجراء عملية زراعة الشعر، وعند الاضطرار للخروج في الشمس يفضل إرتداء قبعة واسعة أو وشاح واسع.
• لا بدّ وأن يكون لدى المريض معلومات عن ما سوف يحدث بعد الانتهاء من عملية زراعة الشعر في تركيا مثل تساقط الشعر المزروع بعد مرور أكثر من شهرين حتى لا يتفاجأ بهذه الأمور.
• تظهر النتائج الإيجابية بعد مرور ستة أشهر على عملية زراعة الشعر في تركيا حيث تبدأ البصيلات بالإنبات من جديد ويستطيع الفرد لمس هذه الشعيرات، ولكن في هذه المرحلة تكون ضعيفة ورقيقة ولكن لا داعي للقلق.

بعد مرور تسعة أشهر على عملية زراعة الشعر في تركيا يكون الشعر المزروع قد نما بشكل أشبه بالكامل ويمكن تصفيفه والتعامل معه بشكل مناسب، أما النتيجة النهائية لهذه العملية فتظهر بعد مرور العام الكامل على إجرائها، وهنا تكون مراحل إجراء عملية زراعة الشعر في تركيا قد انتهت واستطاع المريض لمس هذه النتائج بشكل مناسب وله حرية التصرف فيه. ولكن عزيزي القارئ لا بدّ وأن تعرف أن نتائج هذه العملية بالكامل تتوقف بشكل أساسي على مهارة الطبيب وخبرته ومدى إتقانه لهذه العملية بكل التقنيات المتاحة، لذا لا بدّ من توخي الحذر قبل إجراء عملية زراعة الشعر في تركيا واختيار الطبيب الماهر ذو الخبرة الواسعة والمركز المتميز حتى تصل لما تتمناه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الملك يعزي عائلة أحمد الصعري وهذا ما قاله في حقه

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة الممثل المسرحي المرحوم أحمد الصعر…