تحتفي طيران الإمارات بموسم الصيف، بإطلاقها لخدمة يومية ثانية تربط بين دبي والدار البيضاء، استجابة للطلب المتزايد من المسافرين الموسميين على هذا الخط. وستشغل الناقلة على هذه الرحلة طائرة من طراز بوينج 777 من فاتح يونيو وإلى غاية 26 أكتوبر 2019، وهو ما سيعزز مجموع الرحلات المنتظمة على هذا الخط لتبلغ 14 رحلة أسبوعيا.

ونقلت طيران الإمارات 280 ألف راكب، خلال الاثني عشر شهرا الماضية، على رحلاتها المتجهة إلى دبي ومنها إلى مختلف الوجهات عبر شبكة خطوطها العالمية التي تغطي أكثر 150 في القارات الست، بما فيها مدن شنغهاي وجدة وغوانغجو وسيول.

 

وحققت طيران الإمارات للشحن الجوي أداء قويا خلال العام الماضي، حيث نقلت أكثر من 7.3 ملايين كيلوغرام من البضائع من وإلى الدار البيضاء، منها 4,2 ملايين كيلوغرام صادرات و3.1 ملايين كيلوغرام من الواردات. وتأتي الفواكه والخضروات على رأس قائمة الصادرات بينما تشتمل الواردات على بضائع متنوعة ومعدات وتجهيزات الاتصالات.

وكانت “طيران الإمارات” قد أطلقت أولى رحلاتها من دبي إلى الدار البيضاء في 2002، وفي عام 2017 تم تسغيل طائرة الإيرباص A380 الرائدة عالميا لأول مرة لتربط بين دبي والعاصمة الاقتصادية للمغرب. ولتلبية الطلب المتزايد من المسافرين القادمين والمغادرين، قررت طيران الإمارات تشغيل رحلة يومية ثانية بطائرة بوينج 777-300ER بسعة مقعدية تبلغ 360 مقعداً بتوزيع الدرجات الثلاث (8 أجنحة خاصة في الدرجة الأولى، و42 مقعداً يتحول إلى سرير شبه مستو في درجة الأعمال، و310 مقاعد مريحة في الدرجة السياحية)، ما يعطي دفعة قوية للسياحة وينعش المعاملات التجارية من وإلى المغرب.

وبإمكان المسافرين على متن الرحلة الاستمتاع لساعات طوال بنظام المعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice الحائز جوائز عالمية، والذي يوفر خيارات تفوق 4000 قناة مسموعة ومرئية حسب الطلب وكذا أحدث الأفلام والمقطوعات الموسيقية والكتب المسموعة والألعاب، بما في ذلك أكثر من 150 فيلماً للطفال.

وينعم المسافرون على رحلات طيران الإمارات بتجربة فريدة مع خدمة الطاقم المتعدد الجنسيات، الذي يضم أكثر من 400 مضيفة ومضيف مغربي، كما يستمتعون بالأطباق المحلية الشهيرة مثل الحريرة ومجموعة من المقبلات المغربية مع تقديم طاجين السمك المغربي كطبق رئيس في درجة الأعمال والسمك المتبل كطبق رئيس في الدرجة السياحية.

وتنطلق الرحلة EK753، يوميا، من دبي في الساعة الثالثة وعشر دقيقة صباحا لتصل إلى الدار البيضاء في الساعة الثامنة وعشرين دقيقة صباحا. أما رحلة العودة EK754 فتغادر الدار البيضاء في الساعة السابعة وخمسة وأربعين دقيقة مساء لتصل إلى دبي في الساعة السادسة وخمسة عشر دقيقة صباح اليوم التالي، بما يتيح للمسافرين الاستفادة من يوم كامل أمامهم يستمتعون فيه بعطلتهم أو فترة استراحتهم القصيرة أو رحلة عملهم، واستكشاف الأنشطة الترفيهية والسياحية التي توفرها دبي والاستمتاع بالمطاعم المتنوعة في هذه المدينة العالمية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

أخنوش: “غياب الحكامة والتدبير أصل مشكل قطاع الصحة بالمغرب”

الرباط – فاروق المهداوي قال عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، إن “المشاكل …