قالت القيادية في حزب العدالة والتنمية، بسيمة الحقاوي، إنه كان يتعين على آمنة ماء العينين، زميلتها في الحزب، أن “تكون كما هي وألا تكون بهوية مزدوجة”، في إشارة إلى موضوع الصور المنسوبة للنائبة البرلمانية آمنة ماء العينين والتي ظهرت فيها بدون حجاب خلال تواجدها بالعاصمة الفرنسية باريس، عكس المظهر الذي ألفه الناس بالمغرب.

وأكدت الحقاوي، التي كانت تتحدث اليوم الجمعة في برنامج “بلا زواق” على إذاعة أصوات، أنها لم يسبق لها أن علقت على نازلة صور ماء العينين التي أسالت مدادا كثيرة وترتب عنها ردود فعل قوية من لدن قيادات في البيجيدي في مقدمتها المصطفى الرميد.

وزيرة الأسرة والتضامن والتنمية الاجتماعية زادت ضمن حديثها عن هذا الموضوع: “ياريت لو أن آمنة  كانت تملك الشجاعة الكافية باش تكون كما هي وتصرح بذلك.. ولا تخاف في الله خوفة لائم”، “لأن الإنسان خاصو يكسب راسه أولا.. لأنه إذا خسر راسه ماذا سيكسب مع الآخرين”. تضيف الحقاوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

اللاعبون المحليون يلقنون درسا لهاليلهوزيدش ولقجع ويتأهلون لنهائيات الشان

تمكن المنتخب الوطني المحلي لكرة القدم من التأهل لنهائيات كأس أفريقيا للاعبين المحلين التي …