أعلنت نجاة المحجوبي، والدة الطفل عبد المولى زعيقر الذي دهسته سيارة تابعة للقوات الأمنية خلال احتجاجات جرادة العام الماضي، عن نجاح العمليتين الجراحيتين اللتين أجراهما ابنها اليوم الجمعة بمستشفى “أكتيف” بتركيا.

وأكدت المحجوبي أن ابنها خضع لعمليتين جراحيتين، تتعلق الأولى بزرع الخلايا الجدعية والثانية بتقويم العمود الفقري.

وكان عبد المولى زعيقر قد توجه بمعية والدته قبل حوالي أسبوعين نحو تركيا من أجل العلاج، وذلك عقب مرور سنة على حادث الدهس الذي تعرض له أثناء فض احتجاجات “الرغيف الأسود” بجرادة.

وتمكنت نجاة المحجوبي من جمع مبلغ 18 مليون سنتيم؛ كانت إحدى المصحات الخاصة بتركيا قد طلبته نظير إجراء عملية جراحية للطفل عبد المولى، وذلك بعدما وجهت الأم نداء للمحسنين ناشدتهم من خلاله مساعدتها في مصاريف العلاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

استدعاءات جديدة تطال “الأساتذة المتعاقدين”.. بعد تمارة مصالح الأمن بأزيلال تسدعي أستاذا للمثول أمامها

باشرت المصالح الأمنية خلال اليومين الماضيين، بعدد من المدن المغربية حملة استدعاءات للأساتذ…