أفادت المديرية العامة للأمن الوطني بأنه جرى إيداع موظف شرطة برتبة ضابط أمن، يعمل في ولاية أمن تطوان، تحت تدابير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي المفتوح في مواجهته تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك بعد ارتكابه حادثة سير بدنية في وضعية غير ملائمة نتيجة حالة السكر التي كان عليها.

وأوضحت المديرية، في بلاغ لها، أن ضابط الأمن الموقوف، العامل بالهيئة الحضرية بولاية أمن تطوان، كان قد تسبب في حادثة سير بدنية بمدينة مارتيل وهو على متن سيارته الخاصة، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، إذ تمت معاينة حالة السكر عليه أثناء السياقة بفضل استخدام آلية قياس نسبة الكحول.

وتم، بحسب المصدر ذاته، الاحتفاظ بضابط الأمن المعني بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية على ذمة البحث القضائي، في انتظار  إتمام المديرية العامة للأمن الوطني نتائج البحث، ليتسنى لها ترتيب المسؤولية من الناحية الإدارية وتقرير الإجراءات التأديبية المناسبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

قضية بوعشرين.. ممثل النيابة العامة: “إذا اعترف المتهم بالمنسوب إليه نلتزم بإعادة تمثيل الجريمة”

رفع ممثل النيابة العامة في قضية محاكمة توفيق بوعشرين، مؤسس يومية “أخبار اليوم”…