كشف مصطفى الدعينين المعتقل السابق على خلفية “حراك جرادة”، المفرج عنه مؤخراً بعفو ملكي، عن النقاش الجاري وسط نشطاء “الحراك” المفرج عنهم، مؤكداً أنهم يفكرون جدياً بالمشاركة في الإنتخابات المقبلة.

وأكد الدعينين أحد قيادات “حراك جرادة”، في حديثه خلال ربورتاج أنجزه “الأول”، سينشر قريباً، على أن “النضال المؤسساتي سيكون هو المسار الذي سيختاره مناضلو الحراك”.

وقال الدعينين “غالباً إذا كنا سنتحرك مرةً أخرى سنختار النضال في إطار المؤسسات، غير أن الكيفية لم تنضج بعد والنقاش لا زال جارياً”.

وتابع ذات المتحدث الذي كان قد حكم عليه بثلاث سنوات سجناً، قضى منها حوالي سنة وبضعة أشهر، قبل أن يستفيد من عفو ملكي،  “هناك معتقلون يفكرون في إمكانية المشاركة في الإنتخابات المقبلة، عن طريق لائحة تجمع شباب ومناضلي المدينة، لأن هناك قناعة أن أهل جرادة عليهم قطع الطريق على أباطرة الفحم الذين يسيطرون عليها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مشروع قانون22.20.. بنعبد القادر لقيادة الاتحاد: أطراف حاولت الضرب تحت الحزام وأنا مستعد لتنفيذ ما تقررونه

شهد اجتماع المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، الذي انعقد شوطه الأول أمس…