على خلفية الأحداث التي عرفتها المباراة التي جمعته بفريق أولمبيك آسفي الثلاثاء الماضي، طالب فريق الكوكب المراكشي الجامعة الملكية لكرة القدم بإنصافه في وجه “مؤامرات لا تمت للروح الرياضية بصلة”.

ووجه النادي المراكشي رسالة إلى فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، يطالبه فيها باتخاذ “قرارات حاسمة تجاه تمادي جمهور أولمبيك آسفي في مسلسل اعتداءاته على فريقنا، والنتيجة خسارة المقابلة وعدد هائل من الجرحى في صفوف جماهيرنا الذين لم يقضوا صباح يوم العيد مع ذويهم”.

كما أورد نادي الكوكب الرياضي المراكشي عددا مما وصفها بـ“اختلالات” شهدتها المباراة التي جمعته بأولمبيك آسفي، برسم الدورة 29، “تنظيميا وأمنيا”، ما أثر على نتيجة المباراة، مطالبا باتخاذ القرارات التي تراها الجامعة مناسبة لاسترجاع حقه في لعب مقابلة في ظروف عادية تضمن للاعبين فرصتهم في المنافسة.

وحسب الكوكب المراكشي، فلاعبوه طيلة أطوار المقابلة “تلقوا جميع أنواع السب والشتم وتم رشقهم بشتى أنواع المقذوفات التي منعتهم في عدة مناسبات من لعب المقابلة كما هو مثبت عند الحكم”، تؤكد المراسلة.

ويضيف ذات المصدر، “تم اجتياح الملعب بشكل كلي من طرف جمهور أولمبيك آسفي، وتوجهوا نحو لاعبينا وتوعدوهم بالتصفية الجسدية ما جعل الجميع يدخل غرفة الملابس في حالة ذعر وسط مشاهد أدعوكم لمعاينتها شخصيا لتقفوا على فظاعتها”.

واتهم الفريق الأحمر مسؤولي فريق أولمبيك آسفي بممارسة ضغط كبير، لتستأنف المقابلة رغم أن الحالة النفسية المتدهورة للاعبي الكوكب، ما نتج عنه فقدان نقاط المباراة التي انتهت في الساعة الأولى من يوم العيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

استئنافية الحسيمة تدين ناشطا حراكيا بستة سنوات سجنا نافذا بعد اتهامه بمحاولة القتل العمد

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، صباح اليوم الثلاثاء، بإدانة “…