لفظ طفل يبلغ 3 سنوات من العمر أنفاسه الأخيرة، أمس الإثنين، بمستعجلات المستشفى المحلي لأزيلال، بسبب لسعة عقرب تعرض لها بأحد الدواوير بتنانت إقليم أزيلال.

ورغم نقل الطفل بعد تدهور حالته الصحية جراء لسعة العقرب، إلى مستوصف الجماعة ثم إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي لأزيلال، غير أن غياب المصْل، حال دون أن يتمكن الطاقم الطبي من إنقاذ الضحية.

وتشهد هذه الفترة من السنة، مع ارتفاع درجات الحرارة ارتفاع عدد الإصابات بلسعات العقارب ولدغات الأفاعي، غير أن الوزارة اكتفت السنة الماضية بتقديم نصائح وتدابير وقائية لتجنب لسعات العقارب ولدغات الأفاعي والثعابين.

وكان أنس الدكالي وزير الصحة، قد أعلن السنة الماضية أنّ المصْل المضاد للسعات العقارب تم حذفه من بروتوكول العلاج ولم يعد مستعملا دوليا “لعدم فعاليته العلاجية”، وبالتالي فالمستشفيات المغربية لا تتوفر على أي علاج للدغات العقارب والأفاعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

ضمان الحريات الفردية بالمغرب.. كمال لحبيب: الإشكال معقد لأن الشعب يفضل التصويت لمحافظين ضد الديمقراطية