في تطور مثير يشهده صراع الأجنحة داخل حزب الأصالة والمعاصرة، علم موقع “الأول” أن فاطمة الزهراء المنصوري رئيسة المجلس الوطني للحزب، راسلت وزارة الداخلية بخصوص القرارات الأخيرة التي أعلن عنها الأمين العام، حكيم بنشماش، كما أنها تستعد للدعوة إلى عقد مجلس وطني استثنائي.

وكشفت مصادر قيادية في “البام” لـ”الأول”، أن “المنصوري دشنت عودتها بقوة إلى الحزب، فبعد اللقاء الذي احتضنه منزلها بمراكش يوم الجمعة الماضي، وجمعها بعدد من قيادات الحزب، عقب الإفطار الذي أشرف عليه عبد اللطيف وهبي في مراكش، ستعلن في الساعات القليلة المقبلة عن تاريخ عقد المجلس الوطني بنقطة وحيدة في جدول أعماله، هي تحديد مصير حكيم بنشماش كأمين عام حالي للحزب”.

وتابعت ذات المصادر أن “المنصوري راسلت وزارة الداخلية كذلك للردّ بصفتها رئيسةً للمجلس الوطني على قرارات بنشماش بتجريد الأمناء والمنسقين الجهويين من مهامهم، معتبرةً أنها غير قانونية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. الزفزافي ورفاقه يعلنون تخليهم عن الجنسية المغربية ووالده يلجأ إلى الملك

أعلن معتقلو “حراك الريف” القابعين  بسجن رأس الماء بفاس، اليوم الخميس، عن ̶…