استقبلت أمينة بوعياش رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أمس الخميس واليوم الجمعة، عددً من أمهات وعائلات معتقلين “حراك الريف”، في إطار سلسلة لقاءات كان المجلس قد أعلن عنها سابقا.

وقد حضر أمس الخميس، في اللقاء الذي احتضنه مقر معهد الرباط – ادريس بنزكري – لحقوق الإنسان، كل من والدة المعتقل محمد جلول، وزوجة المعتقل لحبيب الكنودي، وزوجة محمد المجاوي، على أساس أن يتم عقد لقاء ثاني اليوم الجمعة مع باقي عائلات المعتقلين.

وجاء في بلاغ للمجلس الوطني لحقوق الإنسان توصل “الأول” بنسخة منه، أن هذا اللقاء يأتي في إطار ” الاستماع لأمهات وعائلات المعتقلين وظروفهم والتفاعل معهم بخصوص وضعية المعتقلين ومتابعة أوضاعهم”، كما أنه جاء مباشرةً بعد ذلك، الذي انعقد بداية هذا الأسبوع مع وفد جمعية “ثافرا” لعائلات المعتقلين.

تجدر الإشارة إلى أن بوعياش كانت قد أعلنت في 12 أبريل 2019 على أن المجلس سيستقبل أمهات وعائلات المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة وجرادة للإنصات إليهم والتفاعل معهم.
وقد راجت في الآونة الأخيرة أخبار بشكل كبير عن إمكانية حصول انفراج في ملف معتقلي “حراك الريف” وذلك عن طريق مبادرات يقودها سياسيون وحقوقيون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بيولوجي يوضح لـ”الأول” أسباب تزايد الوفيات بسبب لسعات العقارب ويؤكد: “علينا إنتاج الأمصال والمعالجة بالأدوية لا تكفي”

توالت حوادث موت المواطنين في السنوات الأخيرة في عدد من مناطق المغرب، أغلبهم من الأطفال نتي…