فاروق المهداوي -الرباط

مباشرة بعد غضبة عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عقب تصويت رئيس فريق التجمع الدستوري في مجلس النواب توفيق كميل ضد إدراج اللغة الأمازيغية في الكتابة على الأوراق النقدية، راسل فريق التجمع الدستوري رئيس مجلس النواب من أجل إعادة مناقشة مشروع القانون المتعلق بالقانون الأساسي لبنك المغرب.

وطالب فريق التجمع الدستوري من خلال مراسلته، التي توصل “الأول” بنسخة منها، بـ”تفعيل المادتين 192 و197 من النظام الداخلي لمجلس النواب، المتعلقتين بإرجاع مشروع القانون للجنة من أجل إعادة مناقشته وتعديله بما يتيح الاحتفاظ بالمادة 57 سالفة الذكر كما ورد على اللجنة في إطار قراءة ثانية”.

والتمس فريق التجمع الدستوري من باقي الفرق “دعم هذه المبادرة وإعطاء مجلس النواب فرصة ثانية لإعادة مناقشة هذا الموضوع”، معلنا عزم الفريق “تتبع كل المساطر التشريعية المتاحة لتصحيح هذا الوضع”.

كما دعا فريق التجمع الدستوري مختلف الحساسيات الممثلة بمجلس النواب إلى “تسريع المصادقة على القانونين التنظيميين المتعلقين بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية والمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الملك يعزي عائلة أحمد الصعري وهذا ما قاله في حقه

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة الممثل المسرحي المرحوم أحمد الصعر…