شهدت إحدى الجلسات لمحكمة الاستئناف بالجديدة، تلاسنا بين رئيس غرفة الجنايات وأحد المستشارين ضمن الهيئة القضائية، بسبب خلاف حول نقطة قانونية، إذ انطلق الحادث بتنبيه المستشار لرئيس الهيأة إلى أنه يخالف القانون في قضية جنائية معروضة على الهيأة تتعلق بطفل حدث، اعتبر رئيس الهيأة أن ملفه جاهز دون استشارة أعضاء الهيأة، وهو ما جعل المستشار ينبهه إلى ضرورة احترام المسطرة القانونية والاستماع إلى الحدث بحضور وليه القانوني، ليتطور الأمر بينهما بعد أن خاطب رئيس الهيأة زميله بطريقة عنيفة وغير لائقة، طالبا من “الخروج من الجلسة إذا لم يعجبك الحال”، وهو ما اعتبره عضو الهيأة طردا من الجلسة وإهانة له، ليقرر الانسحاب.

وأضافت “الصباح” في عدد غد الخميس أن رئيس غرفة الجنايات، بعد أن غادر القاضي مكانه، أدرك أن الأمر انفلت من بين يديه، وأنه لا يستطيع عقد الجلسة بدون القاضي المنسحب، ليضطر إلى تلاوة بضع جمل على كاتب الضبط، تتعلق بملابسات الواقعة وحادث الانسحاب، ويأمر برفع الجلسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بسبب الاعتداءات.. الداخلية تصدر تعليمات بتعزيز الإجراءات الأمنية خلال خروج رجال السلطة لتنفيذ عمليات زجر المخالفات بالشارع العام

بعد تزايد الاعتداءات على رجال السلطة خلال ممارستهم لمهامهم خلال عمليات زجر المخالفات المتع…