لقيت سيدة ألمانية من أصول مغربية، مصرعها بطلق ناري أثناء توقفها بسيارتها في أحد طرقات منطقة “أوفنباخ” مدينة فرانكفورت الألمانية، يوم الخميس الماضي.
الضحية التي تبلغ من العمر 44 سنة، أصيبت برصاصة على مستوى العنق، عندما كانت متوقفة بسيارتها “بورش”، بجانب أحد الطرقات تنتظر ابنها البالغ من العمر 13 سنة، أمام نادي للرياضة.
وحسب تقارير محلية فقد تعرضت السيدة المغربية لإطلاق الرصاص من قبل شخص يمتطي سيارة من نوع “أودي”، اخترقت رصاصته الزجاج الجانبي وأصابتها على مستوى الرقبة.
وقد تمكنت الشرطة من التعرف على الجاني، البالغ من العمر 42 سنة، كما من المحتمل أن يكون من أقارب الضحية، ويشتبه في أن يكون الدافع لارتكابه للجريمة بسبب خلافات عائلية.
ولم تتمكن الشرطة لحدود الساعة من إلقاء القبض عليه، حيث أطلقت عملية بحث واسعة، كما أكدت أن الجريمة تتعلق بخلافات عائلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

حقوقيون ينتقدون تقريري بنيوب والرميد ويتهمونهم بالكذب وتضليل المغاربة

فاروق مهداوي – الرباط قال الإئتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان بالمغرب، “إن أو…