اشترطت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، للتوقيع على اتفاق الحوار الاجتماعي، أن يتضمن صرف إجراءات تحسين الدعم ابتداء من فاتح ماي 2019، إضافة إلى تنفيذ ما تبقى من اتفاق 26 أبريل 2011، وإحالة كل القوانين الاجتماعية على طاولة التفاوض، علاوة على مراجعة الضريبة على الدخل بالنسبة للأجراء والمتعاقدين وتصفية الأجواء الاجتماعية وتسوية النزاعات ترابيا وقطاعيا.

وأوضحت النقابة في بلاغ صادر عنها، توصل “الأول” بنسخة منه، أنها عرضت خلال لقاء جمع كاتبها العام، عبد القادر الزاير، بوزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، أمس الثلاثاء، القضايا التي يجب أن يتضمنها الحوار الاجتماعي 2019، باعتبارها ضرورية للتوقيع على أي اتفاق للحوار الاجتماعي، فالتزمت الداخلية بالرد عليها.

التنظيم النقابي ذاته دعا عبر بلاغه كافة التنظيمات الكونفدرالية لمواصلة التعبئة لإنجاح تظاهرة فاتح ماي لتجسيد شعار “التنظيم والنضال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

تفاديا لسنة بيضاء.. أساتذة كليات الطب يدعون لاجتماع الفرصة الأخيرة بين الحكومة والطلبة

دخل أساتذة الطب وطب الأسنان والصيدلة على خط أزمة طلبة كليات الطب، المقاطعين للدروس النظرية…