يحدد ظهير 7 ماي 1945، اختصاصات لجان الجماعات اليهودية التي أمر الملك محمد السادس بتنظيم انتخاباتها، في مساعدة الفقراء وتدبير الأوقاف اليهودية والسهر على تدبير الشؤون الدينية وإبداء الرأي في ذلك وتقديم مقترحات في جميع المسائل التي تهم جماعتها.

الفصل الثاني من الظهير يقف عند تأليف هذه اللجان التي تتكون من رئيس المحكمة الاسرائيلية أو من الحاخام المفوض المحلي ومن أعيان اسرائليين من أصول مغربية يقع تعيينهم بعد انتخاب سري تحت إشراف ومراقبة الولاة الاداريين المحليين.

نفس الفصل سجل أن انتخابات هذه الهيئات يشارك فيها الأعيان الذين يتبرعون لصندوق اللجنة الخيري والمتبرعون ومدبرو البيعات وأعضاء مكاتب الجمعيات الإسرائيلية المحلية من أصول مغربية.

اجتماعات رؤساء هذه الهيئات من مختلف المدن وحسب الفصل السابع من الظهير يجتمعون في مجلس الهيئة مرة كل سنة وتحديدا في شهر مارس بالرباط لتحديد أنشطتهم وبرنامج عملهم وذلك تحت مراقبة مفوض من إدارة الأمور الشريفة حسب ما يقول الظهير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بسبب ترامب.. شركة “غوغل” تحظر “هواوي” من استخدام خدماتها وتحديثات أندرويد

أوقفت شركة غوغل أعمالها التي تتطلب نقل منتجات عتادية وبرمجية مع شركة هواوي؛ باستثناء تلك ا…