سارع موقع قناة “ميدي 1 راديو”، الى حذف خبر تم نشره، بعد موجة السخط التي لاحقته من قبل رواد شبكات التواصل الاجتماعي، الذين وجهوا لها اصابع الاتهام واعتبارها ارتكبت خطأ فادحا.

الموقع نشر خبرا تحت عنوان “فلسطيني يقتل إسرائيليا في هجوم “إرهابي” بالضفة الغربية المحتلة”، الشيء الذي اعتبره نشطاء غير مقبول، ووصفوه “تطبيعا صريحا مع الصهاينة”.

 

في حين سارعت ادارة القناة لنشر مادة عنونتها ب”قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل 10 فلسطينيين في الضفة الغربية”، الشيء الذي اعتبره بعض “الفيسبوكيين” محاولة لتصحيح ما وقع.

الموقع نقل الخبر عن وكالة فرانس بريس “AFP”، التي نسبت المعطيات لجيش الاحتلال في الخبر وفي العنوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

استئنافية الحسيمة تدين ناشطا حراكيا بستة سنوات سجنا نافذا بعد اتهامه بمحاولة القتل العمد

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، صباح اليوم الثلاثاء، بإدانة “…