أقدمت طالبة تبلغ 24 سنة من عمرها على وضع حد لحياتها، أمس الإثنين، 11 مارس الجاري، وسط مكان إقامتها بالحي الجامعي بمدينة مكناس، بعد تناولها كمية كبيرة من سم الفئران.

وأفادت تقارير إعلامية محلية، أن إحدى صديقات الهالكة عثرت عليها في حالة حرجة داخل غرفتها في الحي، قبل أن يتم نقلها إلى مستعجلات مستشفى محمد الخامس، غير أنها لفظت أنفاسها الأخيرة بقسم الإنعاش نظرا لخطورة حالتها.

وفتحت السلطات الأمنية تحقيقا، تحت إشراف النيابة العامة بمكناس، لمعرفة الأسباب، والدوافع لإقدام الهالكة على الانتحار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

فتح تحقيق لمعرفة أسباب وفاة شخص كان محتفظا به تحت تدبير الحراسة النظرية بطنجة

علم لدى ولاية أمن طنجة، أن شخصا كان محتفظا به تحت تدبير الحراسة النظرية بأمر من النيابة ال…