في سابقة من نوعها، توصل “الأول” بحكم قضائي أصدرته المحكمة الإبتدائية في مراكش، أحد أطرافه الملك محمد السادس، بخصوص نزاع حول قطعة أرضية “بندحمان” بمراكش والبالغ مساحتها هكتار، ادعى، ورثة بنمولاي علي الشريف، أن البلدية كانت تستغلها قبل أن يقتطع جزء منها ويحفظ بإسم الاملاك الملكي، بل الإسم الشخصي للملك.

وقد قام ورثة بنمولاي علي الشريف برفع دعوى قضائية مؤرخة بتاريخ  23 فبراير 2017، ضد الملك محمد السادس، حيث قرر القضاء الحكم برفض الدعوة.

وأشار ورثة علي العلوي أنهم” لحدود تقدمهم بالشكاية لم يتوصلوا بأي تعويض جراء الاقتطاع، أو جراء تحفيظ الملك، مطالبين تعويضهم ب20000 ألف درهم، وإجراء خبرة عقارية على العقار موضوع النزاع، من أجل تحديد قانونية ونظامية مسطرة التحفيظ، ومدى احترامها للشكليات القانونية المنصوص عليها في قانون التحفيظ”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بسبب الاعتداءات.. الداخلية تصدر تعليمات بتعزيز الإجراءات الأمنية خلال خروج رجال السلطة لتنفيذ عمليات زجر المخالفات بالشارع العام

بعد تزايد الاعتداءات على رجال السلطة خلال ممارستهم لمهامهم خلال عمليات زجر المخالفات المتع…