فجّرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية مفاجأة من العيار الثقيل بشأن الفيديو المرعب الذي أقدم من خلاله الإرهابيون على قطع رأس السائحة الدنماركية لويزا يسبيرسن بمنطقة “شمهروش” بإقليم الحوز، مشيرة أن الجناة أرسلوا فيديو الذبح لعائلتي الضحيتين.

ونقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية، عن صحافية تعمل في صحيفة نيويورك تايمز، قولها عبر تويتر إن مسؤولاً أوروبياً، مطلعاً على سير التحقيق في جريمة قتل السائحتين النرويجية والدنماركية، أبلغها أن الشرطة تحقق في ملابسات إرسال مقطع الفيديو الذي يظهر عملية ذبح الضحية الدنماركية لوالدتها وأصدقائها عبر تطبيق خاص للتراسل.

وأضافت الصحيفة في تقريرها، أن مجهولين نشروا صوراً تظهر فيها جثتا الفتاتين بعد قتلهما على صفحة والدة السائحة النرويجية في فيسبوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مثقفون وحقوقيون يحتجون أمام البرلمان مع عائلات معتقلي حراك الريف إحياءً لذكرى اعتقالهم