أفاد مصدر من وزارة الخارجية المغربية، أنه بدعوة من المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، شارك المغرب في المائدة المستديرة التي انعقدت في جنيف يومي 5 و6 دجنبر 2018، على أساس مرجعية قانونية، واضحة ودقيقة حددها قرار مجلس الأمن 2440.
وأضاف المصدر في تعليق على مجريات اللقاء، أن المغرب ملتزم بالعملية السياسية ويدعم المبعوث الشخصي فيما يخص تنظيم المائدة المستديرة الثانية المزمع عقدها خلال الثلث الأول من عام 2019 حسب نفس التشكيلة والإطار.
إلا أن المغرب يبقى مقتنعا أن الأجواء مهما كانت ايجابية تظل غير كافية لإحياء المسار الاممي للتوصل إلى حل سياسي، عملي، واقعي ودائم. لذا يأمل المغرب أن تعرف المائدة المستديرة الثانية التزام جميع الأطراف بإجراء مباحثات جدية وعميقة.
إن المغرب ليس مستعدا للانخراط في مباحثات عقيمة ويعتبر أن هذا سيكون مضيعة للوقت بالنسبة للمجتمع الدولي وكذا لن يكون في صالح التوصل إلى حل سياسي لهذا النزاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مثقفون وحقوقيون يحتجون أمام البرلمان مع عائلات معتقلي حراك الريف إحياءً لذكرى اعتقالهم