بالرغم من أن أحد أحزابها دعا إلى المشاركة المكثفة في المسيرة الوطنية، التي تشهدها مدينة الرباط في هذه الأثناء، إلا أن أغلب القيادات البارزة لأحزاب اليسار غابت عنها، في حين حضر، أحمد الزفزافي، والد متزعم حراك الريف ناصر الزفزافي.

 

 

وعرفت مسيرة الرباط، الإحتجاجية ضد “ساعة العثماني”، غياب كل من نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، وعبد السلام لعزيز، الأمين العام لحزب المؤتمر الوطني الإتحادي، بالإضافة إلى علي بوطوالة الأمين العام لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، الذي كان حزبه من بين الداعين إلى المشاركة في المسيرة.

 

 

 

وعلم موقع “الأول” أن قيادات اليسار غابت عن المسيرة بسبب مشاركة العدل والإحسان، هذه الأخيرة التي لم تنزل بقوتها المعهودة وكان حضورها باهت مقارنة مع مشاركاتها في المسيرات السابقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019

صادق مجلس النواب في جلسة عمومية، اليوم الجمعة، بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019…