ضجة بالسعودية.. مطالب بمعاقبة طفلة تبلغ 11 سنة “رقصت” مع أخيها بالشارع

وجَّه أمير منطقة عسير بالمملكة السعودية الجهات الأمنية، لسرعة القبض على شاب وفتاة ظهرا في مقطع فيديو وهما يرقصان في أحد شوارع مدينة أبها السعودية.

وظهر الشابان وهما يرقصان على رصيف الشارع، وسط تجمع من المواطنين الذين انشغل بعضهم بتصوير الواقعة وتوثيقها.

وأوضح المتحدث باسم الإمارة سعد آل ثابت، أنه سيتم إحالة الشابين للنيابة العامة، واتخاذ الإجراءات اللازمة نظامياً “بما يردع كل من تسول له نفسه تجاوز الأنظمة والقوانين”، على حد تعبيره.

وأكد آل ثابت أن سلوكيات الشابين التي ظهرت في المقطع المتداول تُعد مخالفة للآداب الإسلامية والأعراف والعادات والتقاليد، لافتاً إلى أن أمير منطقة عسير شدّد على أهمية تطبيق العقوبة على المتورطين.

وقال القانوني عبدالصبور عبدالقوي في تصريحات لصحيفة “سبق”، إن الشاب والفتاة اللذين ظهرا في مقطع الفيديو وهما يرقصان معاً سيواجهان توقيع عقوبات تعزيرية بحقهما.

وأضاف أن الشاب والفتاة ارتكبا “جريمة الفعل الفاضح المخل بالحياء العام”، مشيراً إلى أن هذا النوع من الجرائم يخالف النظام العام والآداب العامة في المجتمع؛ كونه يقع على العرض والأخلاق ويخدش حياء الإنسان.

وأضاف أن الجريمة المُرتكبة في تلك الحالة توافر فيها الركنان المادي والمعنوي، من خلال ارتكاب الفعل علانية في أحد الشوارع العامة، إلى جانب وقوع فعل مادي يخدش في المرء “حياء العين أو الأذن”، لافتاً إلى أن الطرفين تشاركا في فعل نُهي عنه شرعاً.

الفنان السعودي ناصر القصبي شارك بتغريدة على تويتر، استنكر فيها عدم احترام “الذوق العام”، واصفاً الشاب بأنه من “أنصاف الرجال”، كونه يترك زوجته أو أخته ترقص في الشارع.

لكن البعض دافعوا عن الشابين، موضحين أن الفتاة لا تبلغ من العمر سوى 11 عاماً، وتقوم بتقليد أخيها فقط.