نشر المغني زكرياء غافولي  فيديو على صفحته الرسمية على “الانستغرام” و هو يبكي، حيث طلب المسامحة من جمهوره بسبب مقطع فيديو ظهر فيه بتقنية “اللايف”، حيث أجاب أحد متتبعينه حول سؤال عن دعوة البعض لمقاطعة مهرجان “موازين”، و رد عليه الغفولي بكون الدولة ليست هي التي ندفع لمهرجان موازين، وغنما الشركات الخاصة، وأن الأردن تنظم مهرجان “جرش” وتونس تنظر “قرطاج” رغم توفرهما أيضا على الفقر والتسول، وهو ما جر عليه وابلا من الانتقادات، مما دفعه إلى مسحه والاعتذار للجمهور.

وقال الغفولي في الڤيديو:” أنا بلا بيكم ما كنسوى والو، أنا عبرت على رأيي، و مازلت في بداية مشواري، أنا دائما مع الشعب و معاكم، وأمي كتمر من حالة نفسية صعيبة بسبب التعليقات، وأنا أيضا كنمر من حالة نفسية صعيبة، واش داني ندخل في هادشي الي بغا يقاطع يقاطع انا مالي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بسبب الاعتداءات.. الداخلية تصدر تعليمات بتعزيز الإجراءات الأمنية خلال خروج رجال السلطة لتنفيذ عمليات زجر المخالفات بالشارع العام

بعد تزايد الاعتداءات على رجال السلطة خلال ممارستهم لمهامهم خلال عمليات زجر المخالفات المتع…