روسيا تفقد فضية سباق التتابع لـ 400م في أولمبياد 2012 بسبب المنشطات

أعلنت اللجنة الاولمبية الدولية، اليوم الأربعاء، تجريد منتخب روسيا للسيدات من فضية سباق التتابع 4 مرات 400 م في اولمبياد لندن 2012 بعد ثبوت تعاطي العداءة انطونيا كريفوشابكا مادة منشطة.

وأوضحت اللجنة وجود مادة “تورينابول” المحظورة في عينة كريفوشابكا (29 عاما)، فتم استبعادها وتجريد كامل افراد المنتخب من الميدالية. وكانت الولايات المتحدة فازت بالذهبية أمام روسيا وجامايكا، في حين حلت اوكرانيا رابعة.

كما استبعدت اللجنة الروسية فيرا غانييفا (28 عاما) التي حلت في المركز الثالث والعشرين في رمي القرص في لندن، والملاكم التركي ادم كيليكي (30 عاما) خامس اولمبياد لندن أيضا في وزن 69-75 كلغ للسبب عينه.

وتعيد اللجنة الاولمبية الدولية فحص عينات اخذت في دورتي الالعاب الاولمبية في بكين ولندن معتمدة على اساليب علمية حديثة.

واعادت حتى الان فحص 1243 عينة ادت نتائجها الى تجريد العشرات من الرياضيين من ميدالياتهم، بسبب اكتشاف مواد محظورة لم يكن بالامكان اكتشافها اثناء اقامة الدورتين.

وكانت اللجنة الاولمبية اعلنت، في 25 يناير الماضي، تجريد منتخب جامايكا منذ ذهبية التتابع 4 مرات 100 م في بكين 2008، بعد ثبوت تعاطي العداء نستا كارتر المنشطات، مما أدى إلى فقدان مواطنه اوساين بولت احدى ذهبياته الاولمبية التسع.

ورفضت اللجنة مشاركة أكثر من مائة رياضي روسي في الالعاب الاولمبية الاخيرة في ريو دي جانيرو صيف 2016 بسبب فضيحة منشطات.